تعرف على اوضاع التقاط الصور في الكاميرا الرقمية

تعرف على اوضاع التقاط الصور في الكاميرا الرقمية

الكثير منا يشتري القمرة (كاميرا) احترافية أو شبه الاحترافية، لكن القليل من يعرف العمل بها كمحترف. و لاتقان العمل بالقمرات (الكاميرات) الاحترافية فعليك معرفة الاعداداتها و تفاصيلها و كيفية التحكم بها. هذه الاعدادات عادة ما تكون ممثلة بمجموعة من الأيقونات متراصة على قرص دائري، ويتم اختيار الوضعية المراد استخدامها عبر تدوير هذا القرص وهذا على حسب الاضاءة و سرعة والجو بصفة عامة. في هذه المقالة سنعرض أهم اعدادات الكاميرة، لنبدأ ...



مقالة قد تهمك :
 أهم مصطلحات فن التصوير الفوتوغرافي الرقمي 
نصائح لتطوير نفسك في مجال التصوير الفوتوغرافي  

أخطاء يجب عليك تجنبها للحصول على صور احترافية (الاخطاء التصوير الفوتوغرافي) 



الأوضاع التلقائية :
 
الوضع التلقائي ويرمز بالرمز Auto: 
 الوضع الأوتوماتيكي ويرمز بالرمز Auto:  
وهو في الغالب لتصوير المبتدئين غالب ما تكون باللون الأخضر، حيث تتحكم الكاميرا في كامل الإعدادات من قياس فتحة العدسة المناسبة وسرعة الغالق و رقم الـ ISO وموزانه البياض (White Balance) و مدى الحاجة لانطلاق الفلاش، وذلك بناء على الظروف المحيطة وكمية الضوء المتوفرة، كل ما عليك هو تحديد اللقطة والضغط على الزر، ببساطة الكاميرا تقوم بضبط جميع الاعدادات بشكل تلقائي.

وضعية تصوير الأشخاص (Portrait Mode):
 وضعية تصوير الأشخاص (Portrait Mode): 
تستخدم عادة لتصوير الأشخاص والوجوه حيث تقوم الكاميرا تلقائيا بالتركيز على الوجه و تقوم باختيار فتحة عدسة كبيرة، وذلك لعزل الخلفية عن الشخص المراد تصويره، هذه الوضعية مناسبة لالتقاط صور لشخص بشكل منفرد، خصوصا إذا ما كانت المسافة قريبة سواء بالاقتراب منه أكثر.

وضعية التقريب أو الأجسام الصغير (Macro Mode):
وضعية التقريب أو الأجسام الصغير (Macro Mode): 
لتصوير الأشياء القريبة جداً والصغيرة ويتم عزل الخلفية تماما، و تستخدم هذه الوضعية عند الرغبة بالتقاط صور للأشياء الصغيرة مثل الحشرات و غيرها من الاجسام الصغيرة، حيث تسمح لك الكاميرا بالاقتراب أكثر من الهدف المراد تصويره، من لاأفضل استخدام الحامل الثلاثي في هذه الوضعية، فأي حركة بسيطة قد تجعل الصورة مشتتة.

وضعية تصوير الطبيعة (Landscape Mode):
وضعية تصوير الطبيعة (Landscape Mode):
تستخدم هذه الوضعية لتصوير المناظر الطبيعة، و تقوم الكاميرا باستخدام أصغر فتحة عدسة ممكنة (أكبر قيمة لفتحة العدسة) وذلك للحصول على أكبر قدر من التفاصيل للمنظر المراد تصويره، ويتم التركيز على جميع أبعاد الصورة لزيادة دقة اللقطة. و يعد استخدام الحامل الثلاثي ضروري في هذه الوضعية لمنع أية اهتزازات قد يؤثر على جودة الصورة.

وضعية التصوير الرياضي (Sports Mode):
 وضعية التصوير الرياضي (Sports Mode):  
تستخدم هذه الوضعية لتصوير الحركات السريعة كحركة السيارات والألعاب الرياضية و الحيوانات السريعة... حيث تقوم الكاميرا بتجميد اللقطة وكأنها واقفة، وتعمل الكاميرا على استخدام سرعة غالق سريعة نسبيا لتثبيت حركة الأشياء المتحركة بسرعة.
 
وضعية التصوير الليلي (Night Mode):
 وضعية التصوير الليلي (Night Mode):
هذا الوضع ممتاز جدا لتصوير المناظر الليلة والمليئة بالإضاءة، و هذا باستخدام فتحة غالق بطيئة لسماح لأكبر قدر من ضوء لدخول الى العدسة، عادة ما ينطلق الفلاش فيها لإضاءة مقدمة الصورة (Foreground)، استخدام الحامل الثلاثي في هذه الوضعية مهم لالتقاط صور متوازنة وإلا فإن الصورة الناتجة ستكون مهزوزة.


الأوضاع الشبه التلقائية :

الوضع المبرمج مسبقا (Program):
الوضع المبرمج مسبقا (Program):
هي مرحلة متقدمة حيث يتم التدقيق والضبط بشكل أكبر ويظهر غالبا الصور بشكل جميل، لكن يحتاج الى دراية كبير في عالم التصوير، وهذا بالتحكم في قراءة الـ ISO وقوة الفلاش وتوازن البياض (White Balance) وفتحة العدسة بشكل يدوي وهو ما يوفر ديناميكية أكثر قبل التقاط الصورة.

وضعية أفضلية سرعة الغالق (Shutter Priority):
وضعية أفضلية سرعة الغالق (Shutter Priority):
في هذا الوضع ستتحكم بفتحة العدسة وتقوم الكاميرا بالباقي من الإعدادات، حيث يقوم المصور باختصار سرعة الغالق التي يود التقاط الصورة بها والكاميرا تتولى عملية اختيار فتحة العدسة المناسبة، والتي تحقق توازن الإضاءة، هذه الوضعية مناسبة في حال الرغبة في تثبيت الحركة، و بالإمكان استخدامها لتصوير حركة الأشياء وصبغها بنوع من الضبابية أو القطنية عبر استخدام سرعة غالق بطيئة وذلك لالتقاط صور للشلالات مثلاً أو حركة السحب، أيضا هذه الوضعية مناسبة لظروف الاضاءة الخافتة للحصول على تعريض طويل.

التحكم بضبط سرعة الغالق Aperture Priority
التحكم بضبط سرعة الغالق Aperture Priority
هذه الوضعية هي عكس الوضعية السابقة تماما، حيث يقوم المصور باختيار فتحة العدسة المراد التقاط الصورة بها وتتولى الكاميرا اختيار سرعة الغالق المناسبة للحصول على صورة متوازنة الإضاءة، هذه الوضعية مناسبة في حال رغبة المصور بالتحكم في عمق الميدان (Depth of field)، حيث أن اختيار فتحة عدسة أكبر (أصغر قيمة لفتحة العدسة) يعني السماح بدخول كمية أكبر من الضوء الى حساس الكاميرا وبالتالي يؤدي الى عزل خلفية الصورة بشكل أكبر كما أن اختيار فتحة عدسة أصغر معناه العكس تماما، أغلب المصورون يفضلون اختيار هذه الوضعية في ظروف التصوير العادية وفي كلا الوضعين بالإمكان التحكم في باقي الإعدادات الأخرى، الـ ISO, White balance والفلاش وغيرها.

الوضع اليدوي (Manuall):
الوضع اليدوي (Manuall):
يستخدم هذا الوضع عادة في مراحل متقدمة من احتراف التصوير حيث تستطيع التحكم في كامل ما سبق شرحه وبإمكانك استخدام ما تريد وتعطيل ما تريد، ويشمل ذلك فتحة العدسة، سرعة الغالق، ISO وموازنة البياض والفلاش .. طبعا لابد من معرفة ما تود القيام بفعله والهدف من التقاط الصورة باستخدام هذه الوضعية.
 
في كل الحالات عليك قراءة كتيب الاستعمال لمعرفة خصائص الكاميرا التي تمتلكها وبالتالي الاستفادة من كافة الخيارات المتوفرة، أمل أن تعجبك هده المقالة و أن تكون مفيدة، هل تعرف أوضاع اخرى شاركنا في صندوق تعليقات، لا تنسوا لايك و المشاركة لتعم الفائدة و لتشجيعنا على المزيد ، في انتظار تعليقاتكم واستفساراتكم .....


هل أعجبك الموضوع ؟
SHARE
    نحب أن نسمع رأيك حول هذا ...
    تريد التعليق بالفيسبوك ؟

0 تعليقات:

إرسال تعليق