أهم معوقات التفكير الإبداعي

أهم معوقات التفكير الإبداعي

     سلام عليكم و رحمة الله ... التفكير الإبداعي هو إستخدام طريقة مختلفة لتفكير في حلول لمشاكلك و ذلك عن طريق النظر إليها بطريقة مغايرة و جديدة ، و من أجل الوصول إلى التفكير الإبداعي يتوجب عليك تجنب مجموعة من العقبات التي تحول بينك و بين التفكير الإبداعي و من أهم هذه العقبات : 

 عدم الثقة بالنفس : 


 عدم الثقة بالنفس :

     تعتبر الثقة بالنفس العامل الأساسي الذي سيمكنك من الوصول إلى التفكير الإبداعي او لا ، بحيث كلما وثقت بنفسك ستثق أنك قادر للوصول لأي هدف كيفما كان فالتقتك بنفسك تعد ضرورية جدا لتحقيق النجاح في أي مجال و هي مرتبطة بطريقة أو بأخرى بكل المعوقات التي سنتحدث عنها في هذه المقالة .

الخوف من الفشل :


 الخوف من الفشل :

    يعد الخوف من الفشل أو الخسارة كذلك من المعوقات الرئيسية للوصول إلى التفكير الإبداعي ، فارتكاب الأخطاء لا يعني بالضرورة أنك فاشل بل يعني أنك لم تنجح بعد فقط لا غير ، فكما نعرف جميعا المخترع أديسون لم ينجح من المحاولة الأولى بل تعدى 1000 محاولة ليخترع لنا في الأخير المصباح الذي نضيئ به لهذا لا تستسلم من محاولتك الأولى بل ثابر و ستنجح إن شاء الله.

التشاؤم :


التشاؤم :


      إن التشاؤم من معوقات التفكير الإبداعي و ذلك بسبب أن الشخص المتشائم يرى فقط الجهة الفارغة من الكأس ، بحيث كلما وجد فكرة يظهر كل جوانب السلبية بها مما يؤدي إلى دحض الفكرة حتى قبل تطبيقها.

الخوف من الانتقادات :
الخوف من الانتقادات :

        الخوف من الانتقادات أو الخوف من السخرية الآخرين على أفكارك يعد أيضا من المعوقات الأساسية لتفكير الإبداعي ، إذ أن أغلبية البشر تريد أن تكون محبوبة لدى الأخر و من هذا المنطلق يظهر الخوف من الانتقادات أو سخرية الآخرين ، لهذا ضع هذه المقولة دائما أمام عينيك " لا ينتقد إلا الناجح " لهذا فالانتقادات تعني و في أغلب الأحيان انك على الطريق الصحيح فإستمر و خد من الإنتقادات المفيد و الترك الكلام الفارغ .


وفي الأخير أنصك بقراءة هذه المقالة حول " خطوات للوصول إلى الإبداع في التفكير " . إذا كنت تعرف المزيد من معوقات التفكير الإبداعي التي لم نتطرق إليها مرجو مشاركتنا إياها في التعليقات أسفله ، لا تنسى لايك و مشاركة المقالة لتعم الفائدة و لتشجيعينا على المزيد ، في انتظار تعليقاتكم واستفساراتكم ...


هل أعجبك الموضوع ؟
SHARE
    نحب أن نسمع رأيك حول هذا ...
    تريد التعليق بالفيسبوك ؟

0 تعليقات:

إرسال تعليق